خبر عاجل

كتب عبد الرحمن شهاب: رسالة إلى وليد العوض

كتب عبد الرحمن شهاب: رسالة إلى وليد العوض

نشر الأحد 06 يناير, 2019 في تمام الساعة 11:14

القائد وليد العوض يذرف الدموع على تكسير تلفزيون فلسطين !!!

أيها القائد الفلسطيني : كم دمعة ذرفت على قلوب اليتامى الذين كسرت نتيجة قطع راتب والدهم الشهيد ؟؟

كم دمعة ذرفت على قلوب أطفال أنجبهم والدهم الأسير المحرر في نهاية العمر ؟؟؟ كم دمعة ذرفت أيها القائد تضامناً مع دموع الرجال أمام الصراف الآلي ؟؟؟.

لا شك أننا نقف أمام مشهد كاريكاتوري متضخم الأنف نحيف العقل !! دموع لم تعد تعرف وجهتها ولا أين تذرف. هل بات أبناء الرفيق وليد العوض الليلة يسألونه من وين يا بابا بدك تدفع للمدرسة علشان نأخذ شهادة الفصل الأول ؟؟؟

هل سأله أبناءه من أين ستعطي جدتي مصروفها الشهري لتشتري دواءها وخرقتها ؟؟ هل جرب أن يسمع تهامس أبناءه تحت اللحاف ليلاً لماذا لا ينام أبي ؟؟؟ هل جرب أن   ابنته العفيفة في خدرها تسأل أمها تهامساً ماذا فعل أبي كي يفصلوه من عمله هل أبي منحرف ؟ أم جاسوس؟ كما قال الرئيس ؟؟؟

تبكي يا قائد على أجهزة تستطيع تعويضها براتبك انت وحدك ؟؟ تبكي أيها القائد على ما يمكن أن يستعاد ؟؟ وتنسى ما لا يمكن أن يبرأ ؟؟  وفر دمعتك فإن صدقتها الكاميرا فإن رئيسك سيستحسنها منك ولكن لن يصدقها .

أم أنه لا يحرقك أن تأكل حرة فلسطينية بثدييها وانت تجامل الصورة والكاميرا والقيادة ؟؟؟

دع دمعتك للكاميرا واحتفظ بها في ارشيف حزبك.

واما هؤلاء الذين يبيتون على دمعتهم الحرة والمرة  ستواسيهم في هذا الموقف بالذات كلمات ابو المظفر النواب ويتسائلون ماذا يقصد عندما قال "لم يناصرك هذا اليسار الغبي "