خبر عاجل

قصة الحاخام الدجال في القدس!

قصة الحاخام الدجال في القدس!

نشر الثلاثاء 11 فبراير, 2020 في تمام الساعة 21:48

قصة الحاخام الدجال في القدس!  

 

توفيق أبو شومر

 

إنه حريدي من طائفة الحاسيديم، فرع برسلاف، أسس فرقة من المعاونين، يجذبون له المرضى بادعاء أنه يُشفيهم من كل الأمراض، في مقابل أن يدفعوا له الأموال، لجأ إليه كثيرون من مصابي الأمراض المزمنة والسرطان بمن فيهم بعضُ مَن فقدوا قدرة المشي، لأنه وعدهم باستعادة القدرة بشرط ألا يستشيروا الأطباء!

اشتكى كثيرون للشرطة، بلغ عددُ ضحاياه أكثر من مائتي ضحية! اقترض كثيرون المال ليدفعوها له، حتى أن الدجال، الحاخام إليعزر، طلب من بعض أقارب من ماتوا بعد تعاويذه، أن يدفعوا له حتى يدخل الميت جنة الرضوان!!

قالت أحدى ضحاياه، هي نوريت بن موشيه:

"لجأت إليه، بسبب إصابة ابني بمرض السرطان، أجريت له عملية جراحية، وكان مفروضا أن يتلقى جرعاتٍ كيماوية، غير أن الحاخام منعني من ذلك، ووعدني بحياة مديدة لابني، غير أن ابني توفيَ بعد فترة وجيزة، وكنت قد دفعت له مئات آلاف الشواقل، نظير التعاويذ التي كان يقوم بها، إنني أتعرض اليوم لتهديد من أتباعه"

استمرت تحقيقات الشرطة عدة شهور إلى أن ألقي عليه القبضُ، قام أتباعه،  يوم 9-2-2020  بإلقاء الحجارة على الشرطة!!!