وكانت عهد التميمي، البالغة من العمر 15 عاما، قد اعتقلت قبل 25 يوما ووجهت إليها تهمة ضرب جنديين إسرائيليين، كما اعتقلت والدتها قبل 24 يوما.

وبدأت التظاهرة بمسيرة من وسط القرية، حمل خلالها المشاركون الأعلام الفلسطينية وهتفوا باسم عهد التميمي وباسم المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية.

ووصل إلى القرية متضامنون من مختلف المدن والقرى الفلسطينية، وبينهم مجموعة من النساء من بلدة يطا جنوب الضفة الغربية.

كما شارك متضامنون إسرائيليون وأجانب، ارتدى بعضهم قمصانا كتب عليها باللغات العربية والإنجليزية والعبرية "ليست من فوهة البندقية".

وشارك في المسيرة قيادات من مختلف الفصائل الفلسطينية، وأعضاء فلسطينيون في الكنيست الإسرائيلي، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.