خبر عاجل

الغرفة المشتركة: المقاومة تستهدف "غلاف غزة" بعشرات الرشقات الصاروخية

الغرفة المشتركة: المقاومة تستهدف "غلاف غزة" بعشرات الرشقات الصاروخية

نشر الخميس 09 اغسطس, 2018 في تمام الساعة 08:59

أطلقت المقاومة الفلسطينية عشرات الرشقات الصاروخية صوب المواقع والمستوطنات الاسرائيلية الواقعة في مناطق "غلاف غزة" رداً عل  العدوان الإسرائيلي المتصاعد على  القطاع منذ الليلة الماضية وحتى هذه اللحظة، وقد أسفر قصف المقاومة عن وقوع إصابات وأضرار .حسب تقارير عبرية

وأعلنت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة أنها استهدفت عدد من المواقع أبرزها: موقع رعيم وهو مقر قيادة فرقة غزة لدى الجيش الإسرايلي -قاعدة يفتاح-قاعدة زيكيم-موقع ناحل عوز-موقع إيريز-مستوطنة سديروت-كيبوتس ناحل عوز- وياد مردخاي -كيبوتس أور هنير".

وأوضحت الغرفة المشتركة بأنها قصفت موقع إيرز العسكري وسديروت بعدد من الرشقات الصاروخية بين الساعة 00:30 و 01:00، كما قصفت مستوطنة نتيفوت برشقة صاروخية في تمام الساعة 01:00 .

وبعد وقت قصير وفي تمام الساعة  01:30 - 01:00 قصفت المقاومة مواقع ناحل عوز وكيسوفيم وإسناد صوفا ونيريم بعدد من الرشقات الصاروخية.

وفي تمام الساعة  04:30  أعلنت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة عن قصف موقعي كيسوفيم ومفتاحيم برشقات من الصواريخ،اما في تمام الساعة 06:00 فاعلنت الغرفة المشتركة عن قصف نتيفوت بعدد من الرشقات الصاروخية.

وأكدت كتائب المقاومة الوطنية الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين , استمرارها في الرد على" عدوان الاحتلال الصهيوني بحق أبناء شعبنا في قطاع غزة ", وذلك بقصف مستوطنات" غلاف غزة" بعشرات من الصواريخ, وقذائف الهاون ,

وقالت الكتائب في بيان لها "انها قصفت مساء الاربعاء مستوطنات (نتيف هتسراه, ياد مردخاي, والعين الثالثة , ونيرعام , وموقعي كرم ابوسالم وصوفا العسكريين".

وحملت الكتائب الاحتلال الاسرائيلي المسؤولية الكاملة لاختراقه التهدئة , وقصفه المتواصل على أبناءالشعب الفلسطيني , مؤكدة  بأن " الاحتلال لن يفلت من العقاب , وسيدفع الثمن غاليا لمواصلته الإجرام بحق شعبنا".

وأعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة "حماس"، مسؤوليتها عن قصف المستوطنات الإسرائيلية المتاخمة لحدود قطاع غزة، منذ ساعات مساء الأربعاء.

وقالت الكتائب في بيان مقتضب: "ردًا على العدوان، المقاومة الفلسطينية تقصف منذ ساعات مغتصبات ومواقع العدو في غلاف غزة بعدد كبير من الرشقات الصاروخية".

وذكرت الكتائب بأن أبرز المواقع التي استهدفتها المقاومة حتى الآن: "موقع رعيم وهو مقر قيادة فرقة غزة لدى جيش العدو-قاعدة يفتاح-قاعدة زيكيم-موقع ناحل عوز-موقع إيريز-سديروت-كيبوتس ناحل عوز".

وقالت كتائب الشهيد أبو علي مصطفى الجناح العسكري للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين "إن رد المقاومة الآن على جرائم الاحتلال هو حق مشروع ، ولن تثنينا تهديدات قادة العدو عن ممارسة هذا الحق والدفاع عن شعبنا بكل قوة ."

وشددت الكتائب في بيان لها حمل عنوان "النار بالنار والدم بالدم" قائلة " مقاومتنا الباسلة توجه ضرباتها وهي موحدة وقادرة على تكبيد الاحتلال خسائر ستفاجئهم."

وأضاقت" إن كتائب الشهيد أبو علي مصطفى تشارك فصائل المقاومة في قصف مستوطنات غلاف غزة معلنة حالة الاستنفار القصوى والجاهزية العالية في كافة وحداتها وتشكيلاتها العسكرية الميدانية."

إلى ذلك أصيب 16 مستوطن إسرائيلي بينهم 2 بجراح متوسطة، كما تضررت واجهات عدة منازل إلى جانب عدد من السيارات في سديروت بعد إطلاق المقاومة رشقات صاروخية صوب "غلاف غزة".

وأفادت صحيفة "معاريف" العبربة مساء الأربعاء بإصابة مستوطنين إثنين بجراح متوسطة بسديروت والعشرات بحالات هلع، فيما تسببت الصواريخ في حريق بمنزل في المستوطنة جراء تسرب الغاز بداخله وعملت طواقم الإطفاء على إخماده.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أن صافرات الإنذار دوّت عشرات المرات في جميع المستوطنات والمواقع العسكرية الإسرائيلية في "غلاف غزة"، مع استمرار إطلاق المقاومة رشقات صاروخية.

وذكرت التقارير العبرية بأن أكثر من 100 صاروخ أطلق من قطاع غزة خلال الساعات الأخيرة، فيما فشلت القبة الحديدية في اعتراضها.

وكشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" عن تعرض حوالي 50 مستوطنة وكيبوتس لقصف صاروخي متواصل من قطاع غزة خلال الساعات الأخيرة.

وقالت الصحيفة على موقعها الالكتروني إن تلك المستوطنات والكيبوتسات الإسرائيلية تعرضت منذ حوالي 7 ساعات لقصف بقذائف الهاون والصواريخ التي تطلق من غزة.

وكان جيش الاحتلال أعلن عصر الاربعاء إصابة آلية هندسة بإطلاق نار أثناء عملها في بناء الجدار الأرضي شرق مدينة غزة، وقصف على إثر ذلك نقطة رصد للمقاومة شرقي المدينة، دون إصابات.