خبر عاجل

الاحتلال ينقل الأسير وليد دقة إلى سجن "رامون"

الاحتلال ينقل الأسير وليد دقة إلى سجن "رامون

نشر الاربعاء 28 نوفمبر, 2018 في تمام الساعة 19:24

أفاد مركز "حنظلة" للأسرى والمحررين، بأنّ إدارة مصلحة سجون الاحتلال "الإسرائيلي"، اليوم الأربعاء، عميد أسرى الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في السجون، وليد دقة، من سجن "مجدّو" إلى سجن "رامون".

وبيّن المركز، أنّ مصلحة السجون تتعمد النقل التعسفي المُستمر للرفيق الأسير وليد دقة كنوع من العقاب له إثر كتاباته الدائمة والمستمرة.

يذكر أنّ دقة أمضى أكثر من 32 عامًا داخل سجون الاحتلال، ويعيش في ظروفٍ صحيّة خطرة، حيث يبلغ (58 عامًا)، وهو من باقة الغربية داخل الأراضي المحتلة عام 1948.

ولد  دقة الأول من كانون ثاني/يناير عام 1961 ويعتبر أحد عمداء الاسرى داخل سجون الاحتلال، وهو معتقل منذ 25 آذار/مارس 1986م، ويقضى حكمًا بالسجن المؤبد بتهمه خطف وقتل جندي "إسرائيلي".

ورغم معاناة السجن، فإنّ دقة لم يتوقف لحظة عن الكتابة، ويُعتبر من أبرز كتّاب أدب السجون، وقد صدرت له روايات وأبحاث وعشرات المقالات شكّلت مصدرًا وإلهامًا لشعبنا ولكل التواقين للحرية والمتضامنين مع قضيتنا، وقد جاء حجم التحريض الصهيوني على روايته الأخيرة "حكاية سر الزيت" وهي مخصصة للأطفال ليكشف حجم الحقد والعنصرية والأكاذيب بحق القائد دقة وغيره من الأسرى.