خبر عاجل

الضفة تنتفض اصابات بالرصاص والاختناق بمواجهات عنيفة في الضفة

الضفة تنتفض اصابات بالرصاص والاختناق بمواجهات عنيفة في الضفة

نشر الجمعة 14 ديسمبر, 2018 في تمام الساعة 17:21

أصيب العشرات من المواطنين بالرصاص والاختناق بعد ظهر اليوم الجمعة جراء قمع قوات الاحتلال للمسيرات السلمية التي انطلقت في مناطق مختلفة في الضفة الغربية المحتلة تنديداً واستنكاراً لجرائم وإرهاب الاحتلال الإسرائيلي لأبناء شعبنا ومصادرة أراضيهم لصالح الاستيطان.

وقد شاركت جماهير غفيرة بينهم نشطاء سلام في مسيرات سلمية في مناطق مختلفة من الضفة المحتلة، ففي رام الله اندلعت مواجهات في منطقتي قرية المغير وعلى مدخل مخيم الجلزون، بينما اندلعت المواجهات في مدينة نابلس بمنطقتين مختلفتين وهما حاجز حوارة وعلى مفترق زعترة، بينما اندلعت مواجهات على حاجز بيتين شمال البيرة.

وأفاد مراسلنا أن قوات الاحتلال الإسرائيلي قابلت المسيرات السلمية بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط وإطلاق وابلٍ من قنابل الغاز المسيل للدموع ما أدى لإصابة عدد من المواطنين بجراح مختلفة.

وكانت الفصائل الفلسطينية في الضفة المحتلة دعت لأوسع مشاركة اليوم الجمعة في مناطق التماس بالضفة تنديداً بالإرهاب والجرائم الإسرائيلية بحق أبناء شعبنا ومصادرة الأراضي.

رام الله

وذكر مراسلنا أن مواطنين أصيبا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط إضافة لإصابة العشرات بالاختناق الشديد خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي لمسيرة سلمية في قرية المغير شرق رام الله.

وأوضح مراسلنا أن المسيرة السلمية انطلقت بعد أداء صلاة الجمعة، تنديداً لقرارات الاحتلال الإسرائيلي بمصادرة لأراضي المواطنين في القرية لصالح الاستيطان، مشيراً إلى أنه فور وصول المسيرة للمنطقة أطلق جنود الاحتلال الرصاص تجاه المواطنين ما أدى لإصابة شابين بجراح مختلفة.

ولفت إلى أن جنود الاحتلال أطلقت قنابل الغاز تجاه المشاركين في صلاة الجمعة ما أدى لوقوع عشرات الإصابات بالاختناق بينهم مسنين.

بينما اندلعت مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال على مدخل مخيم الجلزون شمال رام الله ما أدى لإصابة عدد من المواطنين بالاختناق الشديد.

نابلس

وأكد مراسلنا أن مواطنين أصيبا بشظايا الرصاص المغلف بالمطاط خلال قمع الاحتلال لمسيرة سلمية انطلقت على حاجز حوارة جنوب مدينة نابلس.

وأشار إلى أن المواطنين شاركوا في مسيرة سلمية تنديداً بجرائم وإرهاب الاحتلال الإسرائيلي خاصة بعد استشهاد ثلاثة مواطنين أمس الخميس بينهم المطارد أشرف نعالوة.

فيما هاجم مستوطنون مركبات المواطنين على مفرق زعترة جنوب نابلس ما أدى لإصابة عدد من المواطنين بجراح مختلفة.

وفي قرية اللبن جنوب شرق نابلس أصيب مواطن بالرصاص المغلف بالمطاط خلال المواجهات في القرية.

وذكر مراسلنا أن مواجهات اندلعت في قرية اللبن بسبب استفزاز المستوطنين والجنود الإسرائيليين للمواطنين في القرية.

البيرة

وفي ذات السياق ذكر الهلال الأحمر الفلسطيني بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي أطلقت النار تجاه سيارة اسعاف تابعة للجمعية على حاجز بيتين شمال البيرة دون أن يوقع إصابات.

وفي وقت سابق شنت قوات الاحتلال حملة مداهمات لمنازل المواطنين في ضاحيتي البريد والمعلمين في البيرة ما أدى لاعتقال عدد من المواطنين.

مسيرة بلعين

فيما قمعت قوات الاحتلال مسيرة بلعين الأسبوعية التي انطلقت عقب صلاة الجمعة من وسط القرية باتجاه جدار الضم والتوسع الجديد في منطقة ابو ليمون.

وأطلق جنود الاحتلال الاسرائيلي القنابل الصوتية تجاه المشاركين في المسيرة، وقاموا بتصوير المشاركين في المسيرة من فوق الابراج العسكرية المنصوبة فوق الجدار.

الخليل

أصيب عدد من المواطنين بالرصاص المطاطي والاختناق في مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، اندلعت اليوم الجمعة في مدينة الخليل.

وقال مراسلنا: "إن موجهات اندلعت في منطقة باب الزاوية وسط مدينة الخليل، تخللها إطلاق الرصاص المطاطي والقنابل الدخانية صوب المواطنين عقب صلاة الجمعة".

فيما قال شهود عيان إن ثلاثة مواطنين أصيبوا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط عقب استهدافهم من قبل جنود الاحتلال الذين عززوا من تواجدهم في المنطقة، واعتلوا عددا من أسطح المحال التجارية والمنازل.

كما اعتدت قوات الاحتلال على الصحفيين خلال تغطيتهم المواجهات، حيث أصيب الصحفي مصعب شاور مراسل قناة الحدث الاخبارية، برصاصة مطاطية في يده، وتلقى العلاج ميدانيا.