خبر عاجل

الحراك الشبابي في برلين: لن تُخيفنا أصوات الصهاينة ولن ثنينا عن مؤازرة شعبنا وأسرانا البواسل .

الحراك الشبابي في برلين: لن تُخيفنا أصوات الصهاينة ولن ثنينا عن مؤازرة شعبنا وأسرانا البواسل .

نشر الخميس 14 مارس, 2019 في تمام الساعة 12:42

أعلن الحراك الشبابي الفلسطيني في العاصمة الألمانية برلين عن إصراره للتصدّي إلى الحملة الصهيونية المسعورة التي بدأت منذ يومين وتستهدف الأسيرات المحررات، المناضلة الفلسطينية رسمية عودة والشاعرة الأسيرة السابقة دارين طاطور، ومحاولات الحركة الصهيونية تشويه نضالات المرأة الفلسطينية ورموز الحركة الوطنية الأسيرة.

وقال الحراك الشبابي الفلسطيني على صفحته الرّسمية " هذه الهجمة الصهيونية العنصرية على أسيراتنا وأسرانا وعلى شعبنا لن تُقابل من طرفنا إلا بالتحدّي والحشد والتنظيم واستقبال أسيراتنا كما يليق بنضالهن العادل المشروع الذي نفخر ونعتز به " .

وأكد الحراك الشبابي الفلسطيني الذي يُنظّم فعاليات " مهرجان آذار الفلسطيني" بالتعاون مع " شبكة صامدون للدّفاع عن الأسرى " أن يوم الجمعة  الموافق 15 آذار / مارس الجاري سيكون " يوماً للتحدي ومواجهة الصهاينة والعنصريين الذين يرتكبون المجازر اليوميّة بحق شعبنا الفلسطيني المناضل و يواصلون اعتقال أكثر من ستة آلاف فلسطيني وفلسطينية ويحاصرون شعبنا المناضل والصامد في قطاع غزة الباسل "  .

ودعا الحراك الشبابي الفلسطيني كافة القوى والمؤسسات والجمعيات الفلسطينية والعربية إلى إعلان موقفٍ موحدٍ خلف الشعب الفلسطيني والحركة الأسيرة المناضلة في سجون الاحتلال والتعبير عن ذلك بالمشاركة الواسعة في استقبال الأسيرتين المحررتين في يوم الجمعة القادم.