خبر عاجل

أبو أحمد فؤاد: نريد خطوات عملية تُدلّل على وقف التعامل مع الكيان

أبو أحمد فؤاد: نريد خطوات عملية تُدلّل على وقف التعامل مع الكيان

نشر السبت 10 اغسطس, 2019 في تمام الساعة 22:32

قال نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أبو أحمد فؤاد، اليوم السبت، أن "لقاءاتنا في موسكو كانت مهمة جدًا وبحثنا خلالها أوضاع القضية الفلسطينية".

وأضاف أحمد فؤاد عبر قناة RT "نريد أن يكون دور روسيا أكبر مما هو عليه الآن، فشعبنا الفلسطيني اعتاد على مواقفها التاريخية".

وشدّد فؤاد على أن "منظمة التحرير هي الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا أمام العالم، وأن الانقسام جاء بضرر كبير على مصالح وحقوق الشعب الفلسطيني".

وأوضح خلال حديثه "صحيح لم نحضر اجتماعات المجلس الوطني السابقة لأننا لا نريد تكريس الانقسام"، مُشيرًا إلى أن "اتفاقات أوسلو التي جاءت رغمًا عن إرادة الشعب الفلسطيني هي أساس الخلاف، فلا يمكن أن يحصل تنسيق أمني مع تحقيق مكاسب سياسية في ذات الوقت".

كما أكَّد على أن "العدو الصهيوني لا يلتزم ولا ينفذ أي اتفاقات موقّعة، ونحن نريد خطوات فعلية عملية تُدلّل على أن هناك وقف في التعامل مع هذا العدو".

وبيَّن أبو أحمد على أن "المطلوب الآن هو دعم حراك شعبي فلسطيني في المناطق المحتلة والخارج رفضًا لكل المشاريع التصفوية التي تضرب قرارات الشرعية الدولية وتضرب حقوق الشعب الفلسطيني بالعودة وتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس .